أُوْدِي سَاْبَاْن – قصيدة – ترجمة عنفوان فؤاد

أُوْدِي سَاْبَاْن – فرنسا – ترجمة عنفوان فؤاد

لماذا تسبح السلاحف البحرية الآن
بالقرب من العشاق؟

لحظة احترقت المباني
سقطت في مياه البحر

مع السلاحف بين جموع الأزواج
المتفرقة لحظة الغرق

وَقْتَذَاكَ تراءت الأزهار من الأعلى،
فوق الأمواج، رفقة السلاحف

الأغنام البيضاء أصبحت مريضة
صوفها يطفح على سطح الماء

لماذا السلاحف بنفسجية اليوم،
لم تعد خضراء اللون؟

بنايات نيويورك سيتي أصبح لونها
بالأصفر الرمادي والريش

في حين يلعبان لعبة
تناقض الألوان

حبيبي، داخل حلقي،
مثل يديه، تمامًا

أنا البوسفور، أسمح لحبيبي
بأن يسبح مع تيار الغناء

جسر گـالاتا لصخب الجوقة
الموسيقية يتأرجح

لساني بين أصابعه وخصلات شَعري
تتراقص لصوته

لممارسة الحبّ على الجسر
نتسلّل عبر الساحل
يُغلّف أحدنا الآخر

والسلاحف تتقدّم ببطء
نحو سريرنا الأخضر المتفرّع.

By : ody saban

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s