يوم الاحتفال بطفولتي / عبد القادر الجنابي / ترجمة : يوسف حنا

حين تتكئُ الشمسُ على مدى كَتِفِ الليل

حين يتجرَّعُ الناسُ تذكاراتِهم 

ويتوارون في صنبور

حين تندلعُ صرخةُ سحابةٍ مجروحةٍ لتُدَوّي المدينة

حين تتعثَّرُ العُزلةُ بين يديّ

حين تتسربُ قهقهةُ الرّائي من بابي

حين يبتلعُ الفمُ الكلماتِ بكأسٍ من ضباب

حين يُلقي الحلمُ بالمحيطِ في الفوضى

حين يطوفُ ضحكي يائساً قُربَ طاولتِكَ

حين يسدُّ البصرُ الفراغَ بمتاهة

حين يسقطُ المَلَلُ ليتلاشى

وتبدأُ اللحظةُ رحلتَها في منطقةٍ سرمديَّة

سوف أَغوصُ هناك

جالباً إياك إلى هنا

وأُوازنُ طفولتي مع غيابك

مثل ضوءٍ أَجْرَد

على مسافةٍ من جليد.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s